14

رجب

أمير القصيم يدشن المرحلة الثانية لوقف حلم يتيم ويفتتح وقف العطاء و وقف الوالدين التابعة لجمعية فلذاتنا لرعاية الأيتام بالمذنب

في مساء يوم بهيج تلالأت سماء محافظة المذنب نورا وابتهاجا بزيارة صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور / فيصل بن مشعل بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة القصيم يوم الثلاثاء ١٤٤١/٧/٨ هـ

حيث افتتح عددا من المشاريع التنموية بالمحافظة وقد تشرفت جمعية فلذاتنا بتدشين صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود لعدد من مشاريعها حيث كان في استقبال سموه الكريم لدى زيارته لمقر وقف العطاء سعادة مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالقصيم الدكتور فهد بن محمد المطلق وسعادة رئيس مجلس ادارة جمعية فلذاتنا الدكتور محمد العبودي وأعضاء مجلس الإدارة ومنسوبو الجمعية، وفور وصول سموه قدمت له طفلة باقة من الورود ثم قدمت مجموعة من الأطفال أنشودة ترحيبية بسموه وبكل محبة ومودة احتضن سموه الأطفال وتمنى لهم التوفيق وأن يحققوا أحلامهم ويحتفل معهم بأفراحهم.

بعد ذلك تفضل سمو أمير منطقة القصيم بإفتتاح (وقف العطاء) وإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية للمشروع والذي يمثل مبنى إداري متكامل تم -بحمد الله- استثماره ليكون رافد مهم لموارد الجمعية.

كما دشن سموه الكريم المرحلة الثانية من (وقف حلم يتيم) الواقع على مساحة (٢٠,٠٠٠) متر مربع والذي تسعى الجمعية الى استكمال بنائه ليكون محضن تربوي وتعليمي وترفيهي مميز تنطلق منه إبداعات فلذاتنا الأيتام واليتيمات وفيه يتم بناء قدراتهم وصقل مهاراتهم التي تؤهلهم الى رسم مستقبلهم، كما سيحقق هذا المشروع عند اكتماله عائد استثماري يساهم في تحقيق الاستدامة المالية للجمعية.

هذا وقد تفضل سمو أمير المنطقة بإفتتاح (وقف الوالدين) وهو عبارة عن وحدات سكنية تحوي عدد ثمان شقق بتصميم يراعي إحتياج الأسرة.

هذا وقد أثنى سموه الكريم على الجهود المبذولة من الجمعية لرعاية هذه الفئة الغالية، موجها ببذل المزيد من الجهود نحو تحقيق ماينفع المستفيدين والمستفيدات من الجمعية، داعيا الله أن  يجزل المثوبة لكل من دعم وعمل متمنيا أن تستمر أيادي الخير والعطاء في دعم الجمعية.

وقد عبر رئيس مجلس الإدارة باسمه وباسم أعضاء المجلس وكافة منسوبي الجمعية عن السعادة البالغة بزيارة سمو أمير منطقة القصيم مقدما شكره وتقديره لسموه الكريم لتوجيهاته الكريمة وكلماته المحفزة مؤكدا أن الجمعيات الخيرية عموما تحظى بإهتمام ومتابعة ولاة الأمر يحفظهم الله وتجد كل الدعم والمؤازرة لتحقيق أهدافها وخدمة المستفيدين داعيا الله أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان والرخاء في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين